الوسم المحفوظات: مجال الاتصالات

وقد أجرت مؤسسة الفقاع والفقر الفقري الدولي والدكتورة سارة برينر مؤخرا دراسة استقصائية عن بعض جوانب الفقاع، ولا سيما التوزيع الجنساني للمرضى، والعلاقة بين المرض واستخدام الهرمونات الجنسية.

يسر المؤسسة أن تبلغ أن المعاهد الوطنية للصحة (نيه) قد صدر للتو خطة أبحاث أمراض المناعة الذاتية وتشجيع البحوث في أسباب والعلاج والوقاية من أمراض المناعة الذاتية، بما في ذلك الفقاع.

هذه الخطة تأخذنا خطوة عملاقة أقرب إلى الحصول على تمويل إضافي لأبحاث أمراض المناعة الذاتية. وهناك حاجة الآن إلى موافقة الكونغرس على تنفيذ الخطة وتمويلها. وتطلب المؤسسة من الجميع الدعوة إلى هذه الخطة عن طريق الاتصال بأعضاء مجلس الشيوخ والممثلين وحثهم على دعمها. ويجري تنسيق هذا الجهد من قبل الرابطة الأمريكية للأمراض ذات الصلة بالمناعة الذاتية (أردا)، التي عملت بشكل وثيق مع المعاهد الوطنية للصحة على وضع الخطة. وقالت فرجينيا لاد، المديرة التنفيذية للمنظمة: "من المهم لجميع المرضى الذين يعانون من أي أمراض المناعة الذاتية أن يقاتلوا من أجل تمويل هذه الخطة. وسيساعد دعم بحوث أمراض المناعة الذاتية جميع المرضى بغض النظر عن مرضهم الخاص ".